“3” قصة زينب

Uncategorized

المحكمة

 دخلوني أول جلسة، قال لي قولي لي يا مولانا معروضاتي وينها الداير تحاكمني بيها؟ قلت ليه ما حرقتها. شوف؟ قفلت كل الطرق في وشي. أنا شفتهم كانوا خاتين صفق ليمون وحاجات وفوقها هدوم بتي مولانا كب فيها جاز وحرقها. قال لي قولي لي بي خشمك معروضاتي وينها، قلت ليه مش حرقتها؟ قال لي خلاص قولي لي يا مولانا انا بتعاطاه. قلت ليه بتعاطاه دي يعني شنو؟ قال لي يعني بشربو. قلت ليه أنا من الله خلقني الحاجة دي ما شربتها. ما كان عندي محامي. الحكومة ما جابت لي محامي. بعد ما تمت المحاكمة جاني زيارة قال لي طبعا أنا زول يدي على اليمين وانا طرحت ليك فرص قدامك دايرك تنطقي الكلام دا بي خشمك على الأقل أديك 3 سنين أو 5 سنين لكن انتي قفلتي الطرق كلها في وشك. قلت ليه انا ما عارفة الكلام دا بعدين انا الحاجة دي ما حصل شربتها لو حتى قطعت راسي ما كنت بقول. في النهاية كانت حماقة ولا كنت صغيرة سنا ولا عدم تفكير ما عارفة. طبعا اتحكمت ال20 سنة كيف؟ القاضي زاتو غشاني قال لي أنا ما بقدر أحكمك لكن بحولك لي زميلي في الأبيض وهو أنا الوقت داك محكومة. بس ورق طبقو وأداهو للسواق وقال لي دي 75 جنيه خليها معاك مصاريف وانا بعمل ليك توصية لي زميلي هناك بيفكك. وهو وداني محكومة.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s